مصعب و قريبه

كان مصعب ولدا غنيا لكنه متواضع أديب ، لا يتكبر على أحد و يحب أن يساعد المحتاجين و لا سيما إذا كانوا من أقاربه .

ذات يوم رأى مصعب عمارا و هو ابن خاله يلبس ثوبا قديما ممزقا فرقّ له قلبه . وذهب إلى منزله مسرعا و مباشرة . وأخذ ثوبا نظيفا وجميلا فسلمه إليه قائلا : اقبل مني هذه الهدية يا ابن خالي المحبوب . فقبلها منه و فاضت عيناه فرحا و سرورا وشكره كثيرا على إحسانه ورجع إلى البيت ويخبر إلى والديه عن إحسان مصعب إليه . لما علم والد مصعب بهذه القصة ، سرّ منه غاية السرور ومدحه على حسن أخلاقه .

بقلم  ولدي المحبوب محمد مفتاح فردوسي

Tentang dulhayyi

Pengajar Tata Buku dan Akuntansi (2013-2014) Pengajar Kajian Hadits di Islamic Center Sragen (2014) contact 08172838421
Pos ini dipublikasikan di العربيه. Tandai permalink.

Tinggalkan Balasan

Isikan data di bawah atau klik salah satu ikon untuk log in:

Logo WordPress.com

You are commenting using your WordPress.com account. Logout / Ubah )

Gambar Twitter

You are commenting using your Twitter account. Logout / Ubah )

Foto Facebook

You are commenting using your Facebook account. Logout / Ubah )

Foto Google+

You are commenting using your Google+ account. Logout / Ubah )

Connecting to %s